منوعات | قسم يحتوي علي المقالات المتنوعة علي البوابة

ما هي اضرار الجوال على الاطفال الرضع وفوق عمر سنتين

اضرار الجوال على الاطفال، توجد الكثير من الدراسات التي أوضحت الأضرار الهاتف المحمول على الأطفال، فقد كان قديماً يستمتع الأطفال بالتقليب لصفحات الكتب المليئة بالصور الملونة والجذابة، وكانوا ينتظرون حكايات أجدادهم وأمهاتهم، ولكن الأطفال في ذلك الوقت أصبحت تهتم بالهواتف المحمولة، وسوف نقوم ما أوضحته الدراسات المختلفة عن أضرار الهاتف على الأطفال.

التأثير الصحي الضار من استعمال الأطفال للهواتف المحمولة

سوف نقوم بتوضيح التأثير الصحي الضار الذي يقوم الاستخدام المفرط للهواتف المحمولة، وهي تكون كالتالي:

  • أن حمل الهواتف المحمولة يكون له تأثير كبير وشديد الخطورة في صحة الطفل سواء كان نفسياً أو جسدياً، وأنه قد يكون أحد الأسباب الرئيسية وراء أن يصاب الأطفال بالتوحد، وحدوث صعوبات في التعلم، وهذا يؤدي بالفعل لحدوث قلة الحركة والنشاط، وربما يتفاقم ذلك الأمر ويصاب الطفل بنوبات صرع.
  • بالإضافة إلى أن الاستهلاك المفرط للهواتف المحمولة للأطفال يؤدي ذلك إلى تطور اللغة، وهو يكون له صلة باضطراب نقص الانتباه، مع حدوث فرط النشاط، وأنه يزداد هذا الخطر عند الاستعمال للأطفال الصغار والذين يستخدمون هواتف آبائهم.
  • وقد أشار بحث قد أجرى في ألمانيا آلى أنه 70℅ من الأطفال في سن ما قبل دخول المدرسة، ويقومون باللعب بهواتف آبائهم لأكثر من نصف ساعة يومياً، فهذا يكون خطأ كبير للغاية.
  • ومن  الجيد أن يستشيروا الآطباء بخصوص الإدمان الإلكتروني، والذي قد يظهر عن طريق فحوصاتهم، فجميع الآباء يلاحظون ولكن الأطباء يفحصون ذلك، ويقوموا بتسجيل أرقاماً تشير لأمراض يعاني منها الطفل والتي تخص متلازمة الهاتف المحمول.

ماهي الأضرار لأشعة الهاتف المحمول على الأطفال

  • توجد الكثير من الأبحاث التي أجريت على الأطفال منذ عام 2014م، والتي أوضحت الأضرار الكبيرة والتي تنجم عن الاستخدام للهاتف المحمول لساعات طويلة، وأيضاً الأجهزة الأخرى، والتي قد تسبب أمراضاً مثل السرطان، وبسبب أشعة الميكروويف، والتي تنبعث من الهواتف المحمول وتأثر على صحة الطفل.
  • وبالإضافة إلى ذلك أن المعدل الخاص بامتصاص الأنسجة التي توجد في الدماغ تكون أكبر، وأن قشرة الجمجمة تكون أرق، وبالأخص عند الأجنة، لذلك فإن في حالة التعرض المفرط لأشعة المحمول فإن ذلك يعرض الغلاف الواقي للخلايا العصبية في الدماغ للتلف.

التأثير الضار للهواتف المحمولة للرضع

  • كشفت الدراسات أنه في حالة زيادة عدد الساعات التي يقضيها الأطفال، والتي تتراوح أعمارهم ما بين 6 أشهر وحتى سنتين في الاستخدام لشاشات المحمول، فإن يكون هناك احتمال لتعرضهم للتأخر في الكلام.
  • وتوجد دراسة شملت حوالي 900 طفل، قد أبلغ الآباء عن الوقت الذي يقضيه أطفالهم باستخدام شاشات المحمول، فوجدوا أن الوقت المناسب لاستخدام الأجهزة الإلكترونية هو يكون ساعة واحدة فقط.
  • كما أوضح الكثير من الباحثون أن كل زيادة تصل إلى 30 دقيقة في الوقت الذي يقضيه الأطفال في الاستخدام للمحمول، فإن ذلك أرتبط بزيادة 49℅ في خطر يطلق عليه الباحثون بتأخير الكلام التعبيري.
  • وقد أوصى الباحثون بضرورة منع الأطفال الذي يكون أعمارهم أقل من 18 شهر أن يستخدموا الهواتف المحمولة، وذلك يكون بخلاف الدردشة المرئية مع العائلة، ولأن ذلك قد يسبب تشتيت الذهن للطفل الصغير.
  • ومن الجيد أن تقوم بإشغال وقت طفلك بأمور تكون خاصة بالدراسة أو لعبته الرياضية المحببة لديه، وأن يكون الهاتف المحمول جائزته تكون ساعة من الوقت يومياً، وبالأخص للأطفال التي تتراوح أعمارهم من 3 إلى 8 سنوات.
  • ويجب على الآباء ألا تنشغل بالمحمول أمام أطفالها، وذلك بسبب العمل أو الحديث أو حتى لممارسة لعبة ما لساعات تطول، وبعدها تطلب من أولادك أن يكفوا عن الاستخدام.

وبذلك نكون قد ذكرنا الكثير من المعلومات التي تخص اضرار الجوال على الاطفال،  بالإضافة إلى أنه قمنا بتوضيح تأثير الأشعة على الرضيع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!