اسلاميات | قسم يحتوي علي مقالات الدين الإسلامي

ما هي افضل الاعمال في ليلة القدر في الإسلام

اعمال ليلة القدر إن أكثر ما يشغل المسلم في شهر رمضان هو تلاوة القرآن الكريم والعبادة الكثيرة من صلاة النوافل بكثرة والدعاء و التسبيح، وأنه من المعروف أن ليلة القدر في شهر رمضان وهي من أعظم الليالي عند الله، لذلك فيكثر المسلم من العبادة في هذه الليلة، وسوف نقوم بتوضيح أفضل العبادات التي يحبها الله من المسلم.

ماهي أفضل الأعمال لليلة القدر في شهر رمضان المبارك

من الجيد معرفة أنه في رمضان لابد من إظهار العناية بالقرآن الكريم أكثر من غيره، حيث أنه قد ورد عن الإمام الشافعي بأنه كان يختم القرآن الكريم حوالي ستين مرة في شهر رمضان الكريم، بينما كان الإمام مالك إذا هل شهر رمضان الكريم يقوم بغلق كتبه، ويترك جميع مجالس العلم، ويتفرغ فقد لقراءة القرآن الكريم، وسوف نقوم بتوضيح أحب وأفضل الأعمال لليلة القدر:

  • قيام الليل: قام الله تعالى بحث عباده على قيام الليل، وقد اعتبره شرفاً للمؤمن، وذلك لأنه يتقرب العبد من الله سبحانه وتعالى، و يترتب على ذلك الكثير من الأجور العظيمة، ويستعان المؤمن بقيام الليل على مواجهة مشكلات الحياة، وأن قيام الليل في أعظم أيام شهر رمضان الكريم هي من أفضل الأعمال، ومن الضروري معرفة أنه قد صلى الرسول صلى الله عليه وسلم مع الصحابه قيام رمضان، ولكنه تركها بعض أيام، وذلك خشية أن تفرض عليهم، أو خشية أن يعتقدوا أنها لا تصح إلا في المسجد، ومن السنة أن يجتمع المسلمين لصلاة القيام في المسجد في رمضان.
  • كثرة الذكر والدعاء: حيث أنه تتضاعف الأجور في شهر، رمضان الكريم، ويستجيب فيه الله سبحانه وتعالى للدعاء، لذلك فمن المستحب أن يقوم المسلم باغتنام الشهر بكثرة الدعاء، وكثرة الأذكار بشكل عام، وأن يدعو الله أن ينجيه من النار بشكل خاص، ومن المستحب أن يكون الذكر بعد الصلاة، أو عند النوم، أو في الصباح والمساء، ويجب العلم بأن الذكر في ليلة القدر هو من أعظم الأعمال.
  • الصدقة: من المستحب أن تقوم بالصدقة في أيام شهر رمضان جميعها، ومن الأفضل أن تكثر في العشر الآواخر، وهي مفضلة كثيراً على ما قبلها من الأيام، وأن ليلة القدر العمل الصالح خير من ألف شهر،فيجب أن تستغل هذا الآجر الكبير بالإكثار من الصدقة، والإحسان للآخرين.
  • الاعتكاف: يصح أن يقوم المسلم بالاعتكاف طوال العام، ولكن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يعتكف في العشر الآواخر من شهر رمضان، وذلك لأنه يوجد فيها ليلة القدر، ويجب العلم بأنه وجب الاعتكاف في حالة الندر، ويجوز أن يكون بلا صوم، إلا أنه يكون مع الصوم أفضل، وقد شرع الله سبحانه وتعالى الاعتكاف لغايات كثيرة، وذلك مثل: تفرغ القلب عن مشاغل الدنيا، وأن يبتعد عن الانشغال بالخلق للانشغال بطاعة الله سبحانه وتعالى، والأنس والخلوة به.

أهمية القيام بالأعمال الصالحة في ليلة القدر

فقد عظم الله سبحانه وتعالى ليلة القدر وجعلها من أفضل ليالي العام، فهي تتمتع بالكثير من الخصائص التي تميزها عن غيرها، ومنها ما يلي:

  • قد أنزل الله فيها القرآن الكريم، وذلك لقوله سبحانه وتعالى “إنا أنزلناه في ليلة القدر”, وهذا ما يدل على شرفها وعظمتها فهي ليلة مستجاب فيها الدعاء.
  • وان العمل الصالح فيها يكون أكثر من ألف شهر فيما سواها، أي بما يزيد عن ثمانين سنة، وأن العمل في هذه الليلة يكون مضاعفاً.
  • أن الله سبحانه وتعال  يفتح فيها أبواب الخير والمغفرة، ويضاعف فيها الأجور.

وبذلك نكون قد ذكرنا الكثير من التفاصيل عن اعمال ليلة القدر ، بالإضافة إلى أنه قمنا بتوضيح أهمية الأعمال في ليلة القدر، ونسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يستجيب لنا دعواتنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!