سؤال وجواب | قسم يحتوي علي مقالات الأسئلة علي البوابة

ما هي القوانين الصفية مكتوبة للمرحلة الثانوية؟

هناك مجموعة من القوانين الصفية مكتوبة للمرحلة الثانوية بخصوص استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، وهذا هو الموضوع الرئيسي الذي سنناقشه في السطور القادمة، حيث أنه لابد أن يلتزم بها الطالب داخل فصوله الدراسية وأن يتحكّم في كل ما يقوم به من سلوكيات من خلال استخدام المطبوعات على الحوائط حتى تظل أمامه طوال الوقت ولا ينساها، فإن لها دور هام يعمل على تعلّمه لها، وبتعلّمه يظهر ذلك في المجتمع والعالم كله.

ما هي القوانين الصفية مكتوبة للمرحلة الثانوية؟

إليكم القوانين الصفية مكتوبة للمرحلة الثانوية والتي تتضمن ستة من القواعد التي يجب أن يتم اتباعها خلال استخدام مواقع الـ social media حتى يحققوا الاستفادة القصوى من تصفّحها عبر الأدوات الرقمية وذلك لحمايتهم من أي أضرار ومخاطر، وهذه القواعد والقوانين تتضمن كل مما يلي:

  • توعية الطالب بألا يشارك في أي محتوى رقمي أو مادة تتضمن ما يخص حقوق النشر والطباعة بينهم.
  • ويجب ألا يتم ذكر أي مصدر من المصادر المستخدمة في أن يحصل على محتويات رقمية استفاد منها.
  • أن يحترم الطالب رأي أصدقائه بصدر رحب وأن يبعد عن أي إساءة لغيره عبر الشبكة العنكبوتية ويحافظ على حقوقه الفردية.
  • يجب أن يبعد الطالب عن مشاركته في المحتويات الرقمية التي تختلف عن عاداته وتقاليده وفقًا للمجتمع الذي يعيش فيه.
  • وأن يتجنّب اختراق أي أجهزة وأنظمة تابعة للمنظمات المختلفة حتى وإن كانت تعليمية أو غيرها.
  • لا يجب أن يستخدم الطالب البرامج الخاصة بالقرصنة التي تسرق هويته المستخدمين الشخصية.

ما هي أهمية النظام الصفي في التعليم؟

هناك أهمية واضحة تظهر للنظام الصفي في عملية التعليم وترتبط ارتباط وثيقة بما تقدّمه إدارة المدرسة حتى تُعد أنظمة فعّالة تشّجع الطلاب على أن يلزموا به، وتتجلى هذه الأهمية في الآتي:

  • أولًا الالتزام، حيث أن الطالب عندما يلتزم بنظام الفصل هو أمر مقبول ومن السهل أن يتبّنى فيه الطالب المواقف الإيجابية ناحية احترام النظم ونقل الخبرات الحياتية خارج المدراسة.
  • ثانيًا مساهمته في إنجاز الأنظمة خلال الفصل الدراسة مما يعزز التفاعل بين الطلاب خلال الفصول مع بعضهم البعض، وهذا له دور أساسي في بناء بيئة اجتماعية نشطة.
  • ثالثًا التجارب، فإن التجارب التعليمية تعمل على تحقيق أثر للتعليم لا يحدث في أي جو من العشوائية والفوضى ولابد وأن يكون هناك نظام فئوي يساعد في تطوير التجربة.
  • رابعًا الأنظمة الطبقية وأهميتها في وضع القواعد واللوائح التي هي أهم العوامل في دعم النظام للحد من حدوث أي مشكلات خلال الدراسة.

حول صياغة القوانين الصفية وأهميتها

إن المُعلم خلال السنة الدراسية تكون لديه مهمة كبيرة حول وضع القوانين والصياغة التي تُنظم عملية التفاعل بين الطلاب وبعضهم البعض سواء داخل الفصل أو خارجه، وهذه الصياغة تتضمن كل مما يلي:

  • أن يصيغ القوانين بلغة سهلة يفهمها الطالب بسهولة ويستوعبها.
  • تكون هذه الصياغة قابلة للتنفيذ في الواقع حتى يتمّكن الطلاب من التدرّب عليها.
  • كما يجب أن تساهم في إشراك الطالب في وضع القوانين فهذا ما يساعدهم ويشجعهم على الالتزام بها.
  • الانسجام مع القوانين وفقًا لما يتم بداخل الصف الدراسي، فإنه أحيانًا قد تكون شعارات لا علاقة بها بالصف ولا صلة.
  • المنطقة للقوانين بحيث تكون متوافقة وخاضعة للعقل والمنطق ولها مغزى و معنى.
  • مراعاة القوانين وفقًا للدين والعلاقات الأخلاقية، وأن تُعبّر عن قواعدنا بصورة إيجابية.
  • لا يجب أن تكون طويلة حتى لا ينساها الطلاب، فكلما كانت قصيرة ومختصرة كانت أسهل في الحفظ.
  • يتأكد المُعلم أو الطالب من أن النتائج من ممارستها لها صورة إيجابية وتشجعهم في الحياة اليومية وما إذا كان هناك إمكانية للتعديل عليه إذا ظهرت نتائج سلبية بعكس المتوّقع.
  • الحرص على مراعاة كونها منصفة لكل الطلاب، حيث أنه لا يمكن أن تتم صياغة قوانين قد تؤذي الطلاب وتهدد أمنهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!