Uncategorized

حكم تأخير صلاة العشاء بدون عذر .. متى يستحب تأخير العشاء

من أكثر ما يتردد علينا من تساؤلات أو يطرحها المسلم بشكل عام هو: ما حكم تأخير صلاة العشاء بدون عذر ؟ فالله -عز وجل- أمرنا بأنه بمُجرد أن يُنادي المنادى لأداء الصلاة فأن نهرع لنتوضأ ونُصلي في أوقاتها، ولكن قد تضطرّنا الظروف أحيانًا أن نُؤخرها قليلًا، وتختلف أسباب التأخير فبعضها قد يُجبرنا على التأجيل وبعضها يكون بدون داع، ولذلك سنقوم بالتطرّق إلى كل ذلك بشكل تفصيلي من خلال موضوع اليوم.

ما حكم تأخير صلاة العشاء بدون عذر في الشرع؟

أجاب أمين فتوى دار الإفتاء المصرية الشيخ عويضة عُثمان على هذا السؤال، حيث طرحه عليه أحد المسلمين بأنه يقوم بتأخيرها عمدًا وبدون أي أعذار تستحق ذلك، وأجابه الشيخ بأنه لا يجب على المُسلم أن يؤخرها إلى منتصف الليل أو آخره إلا في وجود سبب قوي اضطرك إلى ذلك ومَن يفعل ذلك فهو آثم.

وناقش رسولنا الكريم (صل الله عليه وسلم) هذا الأمر بأنه من الأفضل أن يُصلي العبد صلاة العشاء في الثلث الأول من الليل، فإن مَن يُصليها حاضرًا فكأنما أقام نصف الليل، ومنَن يُصلي الفجر في جماعة فكأنما أقام الليل كله، وكتب الله لنا ولكم أجر المُصلين القائمين بإذنه.

أقرأ أيضًا: أذكار المسلم قبل النوم مع فضل قرائتها

حكم تأخير صلاة العشاء بدون عذر إلى بعد منتصف الليل

وحول حُكم تأخيرها إلى بعد منتصف الليل بدون عُذر قوي يوجب ذلك فإن الرأي الفقهي بخصوص هذا الأمر جاء كالآتي:

  • وفقًا لما طرحته الحسابات الشرعية حول إخراج وتأخير صلواتنا عن وقتها، فهي أمر غير جائز ويأثم على ذلك فاعله طالما أنه ليس هناك سببًا قويًا في ذلك.
  • أما تأخيرها إلى الثُلث الأول من الليل فهذا أمر غير محمود بالنسبة للرجل لأنه في هذه الحالة تكون فاتته صلاة الجماعة وحاد عن وقتها.
  • وبخصوص تحديد موعدها بالتحديد فكانت بمجرد الأذان حتى دلوك الشمس وغسق الليل، والمقصود به هنا هو نصف الليل.
  • ومن ذلك نستنتج أن موعدها يكون قبل منتصف الليل وليس بعده، وبذلك فإن تجاوز النصف الأول من الليل ليس لأداء الفروض إلا إذا كان هناك عذرًا قهريًا.

أقرأ أيضًا: طريقة الوضوء الصحيحة بالترتيب وما هي النواقص والشروط

ما هي سُنن فريضة العشاء في الإسلام؟

  • عدد سُنن فريضة العشاء في الدين الإسلامي هي أربعة، إثنين قبل وإثنين بعد.
  • وبعد العشاء يُمكن للمسلم أن يُصلي من النوافل ما يشاء بنيّة قيام الله و هو من أعظم الجزاء والثواب.
  • ومن الأفضل أن يُلحق المُسلم سُنتي العشاء بثلاث ركعات و هم الشفع والوتر.

أقرأ أيضًا: ما هو حكم الرموش الصناعية في الاسلام؟

كيفية احتساب الثُلث الأول من الليل

  • يبدأ ليل اليوم وفقًا للشريعة الإسلامية بعد أن تغرب الشمس حتى طلوع فجر اليوم التالي.
  • فإن الساعات التي بين المغرب والفجر كاملة هي عدد ساعات الليل كله.
  • وبعد ذلك نقوم بقسمة ناتج عدد الساعات الكُلي على ثلاثة والناتج يكون هو الثلث الأول منه.
  • ونصف الليل يكون بقسمة عدد الساعات الكُلية على إثنين لقسمته إلى قسمين.

أقرأ أيضًا: كيف أصلي صلاة العشاء بالخطوات الكاملة

ما هي الأعذار المبيحة لتقديم صلاة العشاء؟

هناك حُكمًا فقهيًا حول تقديم فريضة العشاء عن الوقت المحدد لها، وهو أنه لا يجوز ذلك سواء لها أو لأي فريضة أخرى إلا في بعض الحالات والأعذار التي توجب ذلك وأبرزها:

  • في حالة السفر فإنه مسموح الجمع بين صلاتين، فيتم جمعها مع المغرب مثلًا حتى لا تضيع عليه، وذلك في حالة السفر بعد أذان المغرب.
  • وكذلك في حالة المطر، عندما ينزل المطر فإنه من الممكن تقديم الصلاتين معًا حيث أنه قد لا يتمكن العبد من أن يذهب لصلاتها في وقتها.
  • بالإضافة إلى حالة تأخر غياب الشفق، ففي دول القطب الشمالي تحدث هذه الظاهرة و يكون الليل فيها قصير جدًا والنهار طويل، وفي هذه البلاد يجوز التقديم.
  • وهناك حالات أخرى طارئة وهي إذا كنت تذهب إلى إجراء عملية جراحية بعد أذان المغرب فيجوز الجمع بين الصلاتين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!