سؤال وجواب | قسم يحتوي علي مقالات الأسئلة علي البوابة

ما هو عدد خطوات التلخيص مع شرح كل خطوة

يبحث الكثيرون حول عدد خطوات التلخيص وما هو مفهومه، حيث أن هذه العملية من العمليات الهامة جدًا والتي قد يختلف البعض في حصر عددها فمنهم مَن يقول خمسة ومنهم مَن يقول أربعة، وسنقوم بحسم الجدل من خلال هذا الموضوع.

ما هو عدد خطوات التلخيص مع شرح كل خطوة

بالنسبة إلى عدد خطوات التلخيص فهي خمس خطوات ، وكل خطوة منها يمكننا شرحها بشكل كافي كما فيما يلي:

أول خطوة: القراءة الاستكشافية

حيث أنه في هذه الخطوة تتم قراءة النصوص الأصلية للمادة المراد تلخيصها، بحيث يفهم الشخص الفكرة الرئيسية للموضوع المراد تلخيصه، ويجب أن يقوم بترتيب الأفكار جيدًا فهذا سيسهل عليه الأمر، ولكن يقرأ قراءة سريعة من خلال فهم العناوين وما يتحدث حوله النص.

ثاني خطوة: القراءة الاستيضاحية

أما في هذه الخطوة فيقوم الشخص بقراءة النص الأصلي للموضوع، بحيث يحصل منه على أفكار رئيسية ويتحقق من التفاصيل الهامة، فهو يقرأ بعناية أكثر من الخطوة الأولى حتى يفهم ما يدور حوله النص.

ثالث خطوة: صياغة النقاط الرئيسية

بينما الخطوة الثالثة هي صياغة نقاط النص الرئيسية، بحيث يقوم باستخراج تفاصيله الهامة ووضعها على هيئة نقاط، فهو يكتب جملة واحدة لكل فكرة من الأفكار التي يتضمنها الموضوع.

رابع خطوة: إعادة صياغة النقاط الأساسية للنص

وفي هذه الخطوة فإن القارئ يقوم بإعادة الصياغة نقاط الموضوع الرئيسية بطريقة جديدة ولغة مختلفة وبأسلوب جذاب أكثر، ويتم ذلك من خلال استخدام أدوات للصياغة والربط

خامس خطوة: مراجعة التخليص

والخطوة الخامسة والأخيرة هي مراجعة ما قمت بتلخيصه من الخطوة الأولى للرابعة للتحقق من أنك لم تخرج عن النص الموجود وأن كل ما قمت بكتابته كان صحيحًا وأنه لا يوجد أخطاء إملائية أيضًا.

ما هو مفهوم كلمة التلخيص في اللغة العربية؟

إن التلخيص في لغتنا العربية الجميلة يعني أنك تقوم بكتابة الموضوع الأصلي الذي يتكون من صفحات عديدة في صفحات أقل، ولكن يجب الحرص على عدم الانشطار بعيدًا عن الفكرة الرئيسية، بحيث أن الملخص يقوم بكتابة نفس الموضوع بأفكاره بعبارات أقل وصفحات بسيطة، ويعتمد في تلخيصه على الدمج والبناء والحذف والتعميم وكل القواعد التي يقوم عليها “التلخيص”.

كيف تتأكد أنك قمت بعمل تلخيص جيد؟

قد لا يكون الشخص خاصة المبتدئين متأكدين تمامًا من أن التلخيص الذي قاموا به جيد أم لا، وإذا كنت ترغب في معرفة ذلك فهناك العديد من الأمور التي تشير إلى أن تلخيصك كان جيدًا ومنها:

  • الاعتماد على الكلمات الخاصة بك في الملخص.
  • استخراج النقاط الأساسية وأهم المعلومات من الموضوع الأصلي.
  • كتابتك للنقاط الرئيسية بشكل قصير وموجز ويعطي نفس المعنى.
  • لا تقوم أبدًا بإضافة رأيك الشخصي في الملخص الذي تقوم به.
  • ملخصك يكون أقصر بكثير من الموضوع، أي أنه لا يزيد عن 15% من الأصلي.

ما هي فوائد كتابة ملخص دراسي؟

وتتمثل الفوائد التي تعود على الطالب من كتابة ملخص دراسي في كل مما يلي:

  • يشعر الطالب بأنه منتج، حيث أن شعوره بالإنتاجية يعزز من ثقته بنفسه، ويشعرك بأنك تُثمر ولك فائدة في المجتمع، وهذا يساعدك أيضًا في أن تقوم بتحصيلك الدراسي بسهولة وبشكل أكبر، وذلك يتم بوضع خطوط تحت الجمل الهامة حتى يتم استخدامها في التلخيص.
  • حصوله على النقاط الأساسية وتفاصيل هامة، فهذا يساعدك في الدراسة واسترجاع المعلومة أسرع من حصولك عليها في المادة الأصلية، ولكن بدون الابتعاد عن موضوع المنهج الأساسي.
  • ومن أهم الفوائد وأبرزها هو توفير الوقت، فالوقت الذي تستغرقه في الدراسة لكتاب كامل مكون من صفحات كثيرة يكون أكبر من الوقت الذي تستغرقه في دراسة موضوع ملخص ، وسيظهر الفرق واضحًا عند المذاكرة للاختبارات، وذلك سيحد من توترك في حالة أنك تذاكر للمرة الأولى.
  • ينشط هذا الأمر الذاكرة، فعندما تقوم بالدراسة بنقاط أقل ولكنها هامة فإن ذلك يعمل على تنشيط الذاكرة ويمكنك استرجاع المعلومات أسرع والتعلم بشكل أفضل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!