هل التخاطر حرام طبقا لراي العلماء

هل التخاطر حرام طبقا لراي العلماء
هل التخاطر حرام

هل التخاطر حرام أم حلال؟ تهتم الكثير من الفئات بهذه المواضيع، فهو من الأمور التي يقوم بها الشخص في أوقات كثيرة وبطرق متعددة، ولكن يتساءل الناس ما إذا كانت شيئًا مُحرّمًا، و اختلفت الآراء حول هذا الموضوع وسنوضح صحته في السطور التالية.

هل التخاطر حرام أم حلال (رأي ابن باز)

إن التخاطر من الأمور الغير جائزها وهو من العلوم المحرّمة شرعًا، فهي في طريقة أدائها وتحضيرها يشبه تحضير الأرواح، وهذا من الأشياء التي حرّمها الله لأن مَن يقوم بها هم الكفرة السحرة والدجّالين، فهم يتساءلون عن أحوال الموتى وما إذا كانوا في الجنة أو النار، وهذا بالطبع محرمًا ويتنافى مع عقيدة التوحيد بأن الله هو الواحد الأحد لوا يعلم الغيب سواه، وبهذا نكون أوضحنا صحة الموضوع حول هل التخاطر حرام، وأوضحنا بأنه حرام و لا يجوز أن نلجأ لمثل تلك الأمور في حياتنا.

ما هو مفهوم علم التخاطر؟

وهذا العلم يحدث بين شخصين، ويحدث بشكل تلقائي بدون عمد، وهي أن يكون شخص ما يُفكر في شخص آخر ليجده يتصل به أو يتواصل معه بأي طريقة من الطرق، أو أنه يأتيه في حلمه ليحدثه الآخر بأنه كان يفكر به، وهذا لأنه خارج عن إرادة الشخص وبدون أن يتعمّده فهو ليس حرامًا الإيمان به.

ولكن الأشياء المحُرّمة هي أن تتعمّد أن يحدث هذا الأمر، بحيث يجلس في غرفة ملوّنة بلون معين وأن يقوم ببعض التمارين وأن يبدأ في استحضار شخصًا ما ويصب تفكيره وتركيزه كله فيه حتى يأتيه هذا الشخص أو يحادثه، وهذا بالطبع حرامًا لأنه يخالف العقيدة الدينية وهذا أشبه بتحضير الأرواح، وكل شئ في الكون هو بأمر الله ولا أحد يعلم الغيب سواه، ومحاولة شخص ما لذلك ما هو إلا شركًا صغيرًا.

فهو من العلوم النفسية التي تهتم الجامعات الأميركية بتدريسها للطلاب، وهذه العلوم لم تكن شهيرة عند العرب ولكنها انتشرت مؤخرًا نظرًا للانفتاح الكبير الذي أصبحنا به من انتشار مواقع التواصل الاجتماعي وأصبح من السهل أن نتعرف على الثقافات الأخرى، وانتقلت الأفكار من الأشخاص إلى بعضها البعض وكان من بينها التخاطر.

شاهد أيضاً:  طريقة صلاة الضحى وفقًا لآراء الفقهاء وما فضلها

وإن من أبرز ما يحدث بينهما تخاطرًا هما التوأم، فهما بإمكانهما أن يشعرا نفس الشيء في نفس الوقت، وأن يفكرا في نفس الشيء كذلك، وهذا التخاطر يُعرف في العلوم الغربية بأنه انتقال سريع من مكان لآخر بدون أن تضطر للذهاب مسافة ما أو السفر من مكان لمكان، حيث أنه دخل في الحيز النظري من خلال مجموعة الباحثين العاملين في الشركة العالمية IBM وكان يرأسها “تشارلز بينيت.

ما هو حكم التخاطر من الناحية الإسلامية؟

وبالنسبة للدين الإسلامي فإن التخاطر له حكمًا، حيث أن هناك حاثة حدثت في عهد الصحابة كشف فيه الفاروق عمر بن الخطاب بحقيقة هذا الأمر، حيث أن سارية نبأ على الجبل حتى يحتمي به، فقام سيدنا عمر بإرسال جيشًا إلى بلاد الشام يقوده سارية، وصرخ فيه عمر جملة شهيرة “يا سارية الجبل”، ولم يستطع الحضور أن يفهموا الأمر جيدًا وإلام يشير عمر، وعندما سمع سارية صوت الفاروق نجى هو ومَن معه بتوجههم نحو الجبل وتمكنوا من أعداء الإسلام في النهاية.

حيث أن هذه الظاهرة وما مثلها من الظواهر كما في التنويم المغناطيسي وقانون الجذب، فإن ذلك ليس له دليلًا شرعيًا، ولكنها ظاهرة خطيرة لا ترتبط بالشرع ولا ليس هناك شواهد حيالها، وهي من أكثر الظواهر الذي يتم الحديث بخصوصها في الفترة الأخيرة، فهي ليست علمًا نافعًا حتى يأمرنا به الدين أو يتحدث عنه في القرآن الكريم والسنة، ولكنه يحدث في الكثير من الأحياء خاصة بين الأشخاص التي تتميز بشفافية الروح وصدقها، وتحدث كثيرًا بين الأشخاص التي مشاعرها تجاه بعضها صادقة وخالية من أي حقد أو شوائب.

error: Content is protected !!